الثلاثاء، 14 يناير، 2014

الى كل من يقف وراء تحشيد الجماهير للمطالبة بإقالة الحكومة وان كنت ارى انها غير ذي أهلية ولا تلبي الحد الأدنى لتطلعاتنا ، أقول لهم اين المشروع البديل

الحادي عشر من. فبراير 2011 م يوم انطلاق شرارة الثورة في كتاب تاريخ اليمن المسطور . نعم كانت ثورة ومن يحاول جاهداً طمس صيتها انما يحاول عبثاً محو تاريخاً قد سطر و وثق في كتاب لا يضل ربي ولا ينسى وكل أمر يحصل الآن أوَ يحدث مستقبلاً انما يزيد في صفحات ذلك الكتاب .